ضحايا بريئة للحرب العالمية على الإرهاب

Authors

  • الفاتح عبد الله عبد السلام (El Fatih Abdullahi Abdelsalam) أستاذ مشارك بقسم العلوم السياسية - الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا.

Abstract

شنَّت الولايات المتحدة الأمريكية بمعونة حليفاتها من الدل الغربية ما أسمته بالحرب على الإرهاب الدولي بُعيد حوادث الحادي عشر من سبتمبر 2001م. وكان في مقدمة الضحايا البريئة لتلك الحملة الغربية الشرسة عدد غير قليل من المؤسسات والجمعيات الخيرية الإسلامية الإغاثية والتعليمية ببرامجها وأنشطتها وأموالها وبعض العاملين فيها، وغيرها من المؤسسات التي تدعم العدالة أو بعض القضايا الإسلامية، لتكون الضحايا الأكثر تضرراً تلك الشعوب والأقليات المعوزة والتي هي في أمس الحاجة للإغاثة، من ملايين البشر الذين يصارعون المرض وتفشي الجهل والفاقة ويتهددهم الموت الجماعي. انبنت السياسة الأمريكية على تغييب تلك المؤسسات الإسلامية من خلال إيقاف أنشطتها الخيرية أو تجميد حساباتها المصرفية، أو اتهامها بدعاوى فضفاضة لا تستند إلى دليل، أو من خلال سنّ النظم والقوانين المالية واتخاذ الإجراءات الإدارية المجحفة، وحرمانها من عضويتها في المنظومة الدولية للإغاثة، بزعم أنّ هذه المنظمات الإسلامية تدعم الإرهاب وتموله. وقد طالت السياسة الأمريكية بعض حكومات الدول الإسلامية من خلال الضغط عليها بهدف تجفيف المنابع المالية للمؤسسات الإسلامية الخيرية، وفرض قيودٍ صارمة على حساباتها المصرفية وأنشطتها الاجتماعية، بحيث لا يمكن للكثير من هذه المؤسسات إيداع أو سحب الأموال من حساباتها المصرفية أو تحويلها إلى حسابات أخرى. 

Downloads

Download data is not yet available.

Downloads

Published

2007-06-01

How to Cite

عبد السلام (El Fatih Abdullahi Abdelsalam) ا. ع. ا. (2007). ضحايا بريئة للحرب العالمية على الإرهاب. at-Tajdid - A Refereed Arabic Biannual - التجديد - مجلة فكرية نصف سنوية محكمة, 11(21). Retrieved from https://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/tajdid/article/view/232