القدس عند النصارى دراسة لتغيُّر الموقف النصراني من الإفراط إلى التفريط

Jerusalem from an Obsession to Indifference: A Christian Perspective

  • MAZIAH BTE. MUSTAPHA
  • ZANA MOHAMMED AMEEN

Abstract

ملخص البحث
يتناول هذا البحث مكانة مدينة القدس عند النصارى، وكذلك موقفهم تجاهها، منذ ظهور ديانتهم إلى يومنا هذا، وما حدث لموقفهم من إفراط وتفريط، وقد سلك البحث المنهج الاستقرائي والتاريخي والتحليلي، بالاعتماد على المصادر النصرانية والإسلامية المعتبرة، وتوصل إلى أن مدينة القدس تتمتع بأهمية كبيرة لدى النصارى من الناحيتين الدينية والسياسية، وأنهم أفرطوا في التمسك بها حتى القرن السادس عشر الميلادي، ثم بدؤوا يفرّطون في حقها ويتنازلون عنها لليهود منذ ذلك الوقت إلى الآن، وأن من أوائل الذين تنازلوا عنها طائفة البروتستانت، وتأتي أهمية الموضوع في بيان تأثير اليهودية في تغيير موقف النصارى، وتنازلهم عن مبادئهم المقررة في أناجيلهم.
الكلمات الأساسية: النصارى، اليهود، إفراط، تفريط.
Published
2017-11-20
How to Cite
MUSTAPHA, MAZIAH BTE.; AMEEN, ZANA MOHAMMED. القدس عند النصارى دراسة لتغيُّر الموقف النصراني من الإفراط إلى التفريط. التجديد at-Tajdid, [S.l.], p. 69-104, nov. 2017. ISSN 1823-1926. Available at: <http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/395>. Date accessed: 14 dec. 2017.