ملامح الاختلاف بين ترجمات القرآن الكريم والإنـجيل والتوراة: دراسة مقارنة

  • AKMAL KHUZAIRY BIN ABD. RAHMAN
  • MAJDI HAJI IBRAHIM

Abstract

ملخص البحث
تحاول الدراسة عقد مقارنة منهجية بين ملامح ترجمات ثلاثة كتب سماوية مقدسة: القرآن الكريم والإنجيل والتوراة؛ بهدف الوقوف على بعض القضايا المتعلقة بأصالة النص والخصائص التي تميز اللغة المصدر وآثار ذلك على الموقف الديني في عقيدة الأديان الثلاثة، وتهدف الدراسة إلى الكشف عن أسباب ظهور وجهات النظر المختلفة في تناول كيفية ترجمة الكتب المقدسة في الكتب الدينية محل الدراسة، فترجمة القرآن في الإسلام لا تعد بديلاً من الأصل لأنها لا تتجاوز منزلة التفسير، بينما تُعَدُّ ترجمة الإنجيل في المسيحية بديلاً من الأصل؛ إذ تتبوأ مكانة الإنجيل الأصلي في الحجية والقدسية، وأما التوراة، فتتخذ ترجمتها موقفين متضادين لدى كل من اليهودية والمسيحية؛ إذ يرفض اليهود أن تكون ترجمة التوراة بديلاً من الأصل، في حين يقبل النصارى اعتماد التوراة المترجمة وإنزالها منزلة الأصل لأن العهد القديم (التوراة) كتاب مقدس تشترك فيه العقيدتان اليهودية والمسيحية، وتنتهج الدراسة المنهجين المقارن والوصفي التحليلي في تقديم وجهات النظر المختلفة التي تناولت ترجمة النص الديني ومكانة الترجمة الدينية عند أصحابها ومناقشتها من خلال استقراء المصادر العربية والغربية التي تناولت ترجمة الكتب المقدسة، وقد استنتجت الدراسة أن الاختلاف في وجهات النظر في الترجمة الدينية يرتبط مباشرة بطبيعة أصالة النص ووضع اللغة المصدر للنص الأصلي.
الكلمات الرئيسة: الاختلاف، ترجمة النصوص الدينية، أصالة النص، اللغة المصدر، دراسات الترجمة.
Published
2017-10-30
How to Cite
ABD. RAHMAN, AKMAL KHUZAIRY BIN; IBRAHIM, MAJDI HAJI. ملامح الاختلاف بين ترجمات القرآن الكريم والإنـجيل والتوراة: دراسة مقارنة. التجديد at-Tajdid, [S.l.], v. 21, n. 41A, p. 59-96, oct. 2017. ISSN 1823-1926. Available at: <http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/383>. Date accessed: 24 nov. 2017.