استثمار الخطأ في التوجيه التربوي رؤية مقاصدية <br> Turning Mistake into Benefit in Educational Edification: A MaqÉÎid-based View

Authors

  • جمال أحمد بادي (Jamal Ahmed Badi) أستاذ مشارك بقسم الدراسات العامة بكلية معارف الوحي والعلوم الإنسانية بالجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا

Abstract

Abstract

Committing mistakes by human beings in something natural and is no problem in itself. Rather people’s attitude towards it and their view of the erroneous  person betrays educational defects that might lead to many psychological and social ailments. Foremost of these aliments are fear complexes of falling into error. This in turn results in lack of self-confidence, fear of shouldering any responsibility, abstaining from involvement in intellectual and scientific creative activity and loss of the spirit of initiative. Reflection on the Qur’an’s and Prophet’s way of dealing with human beings’ mistakes reveals the Islamic approach to turning committing mistakes into adventage by considering it an opportunity for educational reorientation and edification. Thus Islam adopts a positive attitude toward people’s mistakes based on the shariÑah objective of realizing good and preventing evil. This article addressed the following questions: What are the major features of the Islamic approach to dealing with mistakes? How does it turn the different cases of error and mistake into adventage to reshape people’s behaviour? What is the impact of this approach on the person’s psychology and conduct? How to benefit from the Islamic approach in the education and reform of contemporary  Muslim societies?

مستخلص البحث

وقوع الإنسان في الخطأ أمرٌ طبيعيٌّ، وبالتالي فهو ليس مشكلة في حدّ ذاته. ولكن مواقف الناس منه ونظرتهم إلى الشخص الواقع فيه كثيراً ما ينم عن قصور تربوي قد يؤدي إلى أمراض نفسية واجتماعية كثيرة، لعل أهمها عقدة الخوف من الوقوع في الخطأ التي تتسبب في فقدان الثقة بالنفس والإحجام عن الإبداع الفكري والعلمي، والتهيب من تحمل المسؤولية وطمس روح المبادرة، لدى الشخص. وبالتأمل في أسلوب القرآن والسنة النبوية في التعامل مع أخطاء الناس نجد أن استثمار الخطأ في التوجيه التربوي الإيجابي أمرٌ بارز في  المنهج التربوي الإسلامي القائم على قاعدة جلب المصلحة ودرء المفسدة، ويقدم معالم مهمة في التعامل الإيجابي مع الخطأ الذي يمكن أن يقع الإنسان. يحاول هذا المقال الإجابة عن الأسئلة التالية: ما أهم معالم المنهج القرآني والنبوي في التعامل مع الخطأ؟ وكيف تم استثمار الوقائع والأحداث المختلفة التي أخطأ فيها أصحابها لتوجيه سلوكهم؟ وما آثار إعمال ذلك المنهج التربوي في نفسية وسلوك من وقع في الخطأ؟ وكيف يمكن جعل تلك الأمثلة نماذج لتكون نبراساً تربوياًّ هادياً للإصلاح في المجتمعات الإسلامية المعاصرة؟

Downloads

Download data is not yet available.

Downloads

Published

2009-06-01

How to Cite

بادي (Jamal Ahmed Badi) ج. أ. (2009). استثمار الخطأ في التوجيه التربوي رؤية مقاصدية &lt;br&gt; Turning Mistake into Benefit in Educational Edification: A MaqÉÎid-based View. at-Tajdid - A Refereed Arabic Biannual - التجديد - مجلة فكرية نصف سنوية محكمة, 13(25). Retrieved from https://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/tajdid/article/view/183