at-Tajdid - A Refereed Arabic Biannual http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid مجلة التجديد، مجلة محكمة، الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، at-Tajdid, Tajdid, IIUM, Kulliyyah of Islamic Revealed Knowledge & Human Sciences International Islamic University Malaysia en-US at-Tajdid - A Refereed Arabic Biannual 1823-1926 كلمة التحرير - : المجلد الحادي والعشرون - العدد الثاني والأربعون http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/419 <p>كلمة التحرير</p> <p>&nbsp;</p> <p>أسهمت المجلات العلمية المحكمة في مد جسور التواصل العملي بين الباحثين والدارسين في مختلف المعارف والتخصصات؛ نظرًا للثقة التي تحظى بها في أوساط جميع مؤسسات التعليم العالي، وقد شهدت المجلات العلمية المحكمة في السنوات الأخيرة تغيرات وتحولات كبيرة تتماشى مع تطور تكنولوجيا التعليم والتواصل، فظهرت المجلات الإلكترونية، وما رافقها من تطور في نظم المراسلات والتحكيم والنشر، فضلا عن دخولها مضمار السباق والتناقس في خدمة المعرفة لتحقيق الريادة على مستوى المجلات العلمية المحكمة العالمية المصنفة دوليا. من هذا المنطلق تأتي مجلة التجديد – التي تعدُّ أحد أقدم المجلات العلمية العربية الرائدة في حقل معارف الوحي والعلوم الإنسانية في ماليزيا – لترسم أهدافها ورؤيتها المستقبلية المنبثقة من سياسة الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا لتتحوّل إلى مجلة إلكترونية كي تكون في متناول جميع الباحثين والقراء في شتى أنحاء المعمورة.</p> مجدي حاج إبراهيم (Majdi Haji Ibrahim) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 5 8 مفهوم "طاعة الحاكم" في الفكر السياسي الإسلامي: دراسة أحاديث الطاعة (The Concept of "Obedience to the Ruler" in Islamic Political Thought: A Prophetic Saying Study of Obedience) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/411 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>يعالج هذا البحث بالدراسة والتحليل وبرؤية تدبرية منهجية أحاديث الطاعة بغيةَ الوقوف على رؤية متكاملة وواضحة لإشكالية الطاعة، من خلال تحليل مكوناتها الأساسية: "الطاعة"، و"الحاكم"، و"الجماعة"، ويربط البحث بين مبدأ الطاعة وبين السلطة السياسية التي أوجبها الفلاسفة وعلماء الإسلام من أجل تنظيم أمر الجماعة وتسيير شؤونها، والحفاظ على استقرار البلاد، ويضع البحث مبدأ طاعة الحاكم في الفكر السياسي الإسلامي ضمن سياقها الشرعي والتاريخي؛ حيث&nbsp; يؤكد أن الطاعة ليست مطلقة أو طاعة استكانة، عكس ما&nbsp; تصوره كتب الآداب السلطانية، بل هي تابعة لحكم الشريعة، فهي في المآل طاعة لله والرسول r؛ ومن ثم ينبغي أن تدور طاعة الحاكم مع مراد الشارع، ومقاصد الشريعة لكي تصب في تحقيق مصالح العباد والأمة، واتبع البحثُ منهجَ الاستقراء وتحليل النصوص ليعالج إشكالية البحث، ويحلل مختلف الآراء والأطروحات ذات العلاقة بها، ويستجلب الخلاصات المنهجية التي تحقق أهداف الدراسة.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية: </strong>الطاعة، الحاكم، الجماعة، السلطة، السياسة.</p> بشار بكور (Bachar Bakour) برغوث عبد العزيز (Berghout Abdelaziz) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 9 50 ظاهرة "الجماهير": مقاربات مقاصدية ومستقبلية (Phenomenon of the Masses: A Futuristic and Maqasidic Approaches) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/412 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>يحاول الباحث معرفة الوصف الفقهي للجماهير بما فيهم العوام والغوغائيين والرعاع مما جاء ذكرهم في كتب الفقه، وإظهار البُعد المقاصدي في نظرة الشريعة لجمهور المجتمع مستلهما في ذلك آيات من القرآن الكريم وبعض النصوص النبوية. ويسعى البحث نحو تفسير ظاهرة التنامي الجماهيري وأحوالها ومؤثراتها، مع عدم إغفال المصطلح التقني الجديد المعروف بالجماهير الافتراضية، فضلا عن تناول أهم المؤثرات والأبعاد التغييرية التي طرأت على الهوية والفكر بعد انتشار هذا المصطلح وتحوله لواقع حقيقي يحكم علاقات المجتمع بعضه ببعض، مع التركيز على تأثير الصورة الثابتة والمتحركة في السلوك الجمعي للجماهير.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية: </strong>ظاهرة الجماهير، الجماهير الافتراضية، الصورة الثابتة، الصورة المتحركة.</p> مسفر علي مسفر علي القحطاني (Mesfer Alghahtani) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 51 78 أسلمة المعرفة ومنهجيّة التثاقف الحضاري مع الغرب: دراسة في فكر عرفان عبد الحميد فتاح (Islamization of Knowledge and Intercivilizational Encounter with the West: A Study on the Thoughts of 'Irfan 'Abd al-Hameed Fattah) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/413 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>إن إشكالية استمداد الفكر الإسلاميّ لقيم الفكر الغربيّ وحضارته تُعدُّ من جملة الإشكالات التي نشبت جراء تغلل الفكر الغربي في معارف الفكر الإسلاميّ، وهو ما أدى إلى ظهور مواقف متباينة عند النخبة المثقفة في الأوساط الإسلاميّة، تتلخص ما بين الرفض المطلق لمعطيات الغرب والتمرد عليها واعتبارها أفكارًا وقيمًا مخالفة ومتعارضة تمامًا مع الأصالة الإسلاميّة، أو الاستسلام المطلق لتلك المطالب واعتبارها السبيل المطلق إلى ترقي سلم التقدم والتحضر، أو اتباع المنهج الوسطي القائم على أخذ ما في حضارة الغرب وثقافته من إيجابيات وترك ما فيها من سلبيات. وفي حمأة هذا التثاقف الفكريّ والحضاريّ انبثق مشروع أسلمة المعرفة الذي يعد الأنموذج الوسطي المعتدل في التثاقف مع حضارة الغرب وثقافته، والتفاعل مع منجزاته، فقامت الأسلمة بتقويم تلك المنجزات من منظور الفكر الإسلاميّ والنظر فيما يمكن للمسلمين الاستفادة من إيجابيات الغرب، وترك سلبياته. وتأتي هذه الدراسة في محاولة لبلورة مشروع أسلمة المعرفة والتثاقف الفكريّ مع الغرب الذي صاغ مبادئه الدكتور عرفان عبد الحميد فتاح، الذي يعُدَّ أحد أعمدة الفكر الإسلامي المعاصر، ومقارنة مشروعه بطروحات المعاصرين من أمثال سيد نقيب العطاس وإسماعيل الفاروقي.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية: </strong>أسلمة المعرفة، الفكر الإسلاميّ، الفكر الغربي، التثاقف، عرفان عبد الحميد فتاح.</p> نور أمالي بن محمد داؤد (Noor Amali Mohd. Daud) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 79 96 دفع الإيهام عن حديث الخلق في سبعة أيام (Removing the doubts from the Hadith on the Creation of life in Seven Days) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/414 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>يعد حديث التربة - الذي ورد فيه الخلق في أيام الأسبوع السبعة - من أشهر الأحاديث التي وقع الخلاف في ثبوتها قديما وحديثا، فقد نص الحديث على أن الله تعالى قد خلق التربة يوم السبت، والجبال يوم الأحد، والشجر يوم الاثنين، والمكروه يوم الثلاثاء، والنور يوم الأربعاء، وبث الدواب يوم الخميس، وخلق آدم بعد العصر من يوم الجمعة. وهذا مخالف في ظاهره للآيات العديدة في القرآن الكريم، التي تنص على أن خلق السموات والأرض وما بينهما كان في ستة أيام. فصار الحديث محل اختلاف بين أهل العلم، وفيه كلام حول متنه من جهة القائلين بعدم صحته، وعلى هذا الكلام إجابات قوية ومقنعة ممن قال بصحته من العلماء. وهذا البحث محاولة &nbsp;لدعم القائلين بصحة هذا الحديث من خلال نظرة جديدة في معنى الحديث تبين أنه لا تعارض بينه وبين القرآن، وتوفق بين ما ثبت في القرآن الكريم وما جاء في هذا الحديث الشريف، وذلك ببيان أن الأيام هي ستة أيضا في الحديث باعتبار مقدارها، ولعل هذا يدفع ما أوهم وأشكل في الحديث.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية</strong>: حديث، حديث التربة، حديث الخلق، مشكل الحديث، رد الشبهات.</p> هيفاء عبد العزيز سلطاني الأشرفي (Haifa Abdulaziz Al-Ashrafi) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 79 126 مقاصّة الديون في الفقه الإسلامي وتطبيقاتها المستحدثة في البنوك الإسلامية (Setting of Debts in Islamic Jurisprudence and it Novel Application in Islamic Banks) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/415 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>تحولّت المقاصة في العصر الحديث من مجرد معاملة بسيطة كانت تتمُّ بين طرفين كلٌ منهما دائنٌ للآخر ومدينٌ له إلى عملية آلية وتقنية واسعة الانتشار، تشترك فيها أطراف متعددة، ليس في البلد الواحد فقط، بل على نطاق العالم بأسره. واتبعنا في بحثنا هذا المنهج الوصفي، وذلك لبيان الصور المختلفة للمقاصة، بالإضافة إلى المنهج التحليلي المقارن، وذلك لتوضيح الفرق بين هذه الصور، ومن ثم الوصول إلى الحكم الشرعي لها، ومن أهم النتائج التي توصلنا إليها في هذا البحث هي: أولاً، يجوز شرعاً الاتفاق بين البنك وعميله على إجراء المقاصة بينهما فيما ينشأ من ديون في المستقبل بشكل عام، ما دامت تنطبق عليها شروط المقاصة الصحيحة، ثانياً، عدم مشروعية المقاصة بين الفوائد الدائنة والمدينة؛ وذلك لكونها تقوم على الإقراض والاقتراض بفائدة، وأما بالنسبة لبدائلها المطروحة، فإن منها ما يلحق بها في عدم الجواز، كالأرصدة التعويضية، ومنها ما أجازتها الهيئات الشرعية والندوات الفقهية لخلوها من الفوائد الربوية.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية</strong>: مقاصة الديون، الفقه الإسلامي، إجراءات المقاصة، البنوك الإسلامية.</p> خالد زين العابدين ديرشوي (Khaled Zinalabidin Dershwi) عارف علي عارف (Arif Ali Arif) عزنان بن حسن (Aznan bin Hasan) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 التَّخصُّصُ الأخلاقيُّ بين المثاليَّة والوضعيَّة: فلسفةٌ أخلاقيَّةٌ عمليَّةٌ من منظورٍ إسلاميٍّ (The Discipline of Moral between Idealism and Positivism: A Practical Moral Philosophy from Islamic Perspective) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/416 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>لا يَرمي هذا البحثُ في سياقِه الدِّينيِّ إلى تكرارِ الخطابِ الأخلاقيِّ الدِّينيِّ ضمنَ أُطُرٍ وعظيَّة مثاليَّة، وإنَّما هو أوَّلاً: دعوةٌ لإعادةِ درس نُظُم القيمِ في الفكر الدِّينيِّ عموماً والإسلاميِّ خصوصاً، وثانياً: انطلاقةٌ مقترَحةٌ لحركةِ (التَّخلُّق) في مجتمعٍ متعثِّرٍ أخلاقيَّاً، من خلالِ مقاربةٍ فلسفيَّةٍ وعمليَّةٍ تحاولُ الخروجَ من مأزقِ الارتهان بين ثنائيَّة (المثاليَّة والوضعيَّة) في الفكرِ الأخلاقيِّ، وتُوطِّئ لبيانِ معادلةٍ أخلاقيَّةٍ بينيَّةٍ تُجلِّي المنطلقَ العمليَّ والواقعيَّ، وتنصبُ في الآنِ ذاتِه الهدفَ المثاليَّ المنشود. وفي النَّسقِ الأخلاقيِّ الإسلاميِّ نَقعُ على مُركَّبٍ بديعٍ اندمَجَت على ما في كِلا النَّسقَين (المثاليَّة والوضعيَّة) مِن مزايا، وتنزَّهَت عمَّا آلا إلَيه من آفاتٍ ومحاذِرَ، وقد كان ذلك فيها عبر فلسفةِ (التخصُّص الأخلاقيِّ) التي تَلوحُ شواهدُها في كثيرٍ من نُصوصِ المأثورِ الإسلاميِّ، أتى البحثُ على استقرائِها وعرضِ نماذجَ منها، فكانَت فلسفةً أخلاقيَّة واقعيَّةً ومعقولةً من جهةٍ، ونبيلةً ومثاليَّةً من جهةٍ أُخرَى. وللبحثِ نتائجُ في محلِّها، ولعلَّ من أبرزِها: أنَّ المرءَ إذا ما تشبَّع بمبدأ أخلاقيٍّ وأحلَّه من نفسِه محلَّه الأمثلَ، أي على نحوِ التَّخصُّص، فلا شكَّ يكونُ مصحِّحاً لأحكامِ الضَّمير، وآخِذاً به على سبيلِ التدرُّج نحوَ غايةٍ عُليا مهذَّبةٍ ومَحمودةٍ على أيَّة حالٍ.</p> <p><strong>الكلماتُ المِفتاحيَّة:</strong> التَّخلُّق، المثاليَّة، الوضعيَّة، التَّجربةُ الأخلاقيَّة، التَّخصُّصُ الأخلاقيُّ، القاعدةُ الأخلاقيَّة.</p> علي محمود عكام (Ali Mahmoud Akkam) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 157 182 الضرورة الشعرية في معجم "العين": دراسة تأصيلية (Poetic Necessity in al-'Ayn Lexicon: A Study in Origins http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/417 <p><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>اهتم هذا البحث بتتبع الجذور النظرية والتطبيقية للضرورة الشعرية في واحد من أقدم المصادر التي تناولتها، وهو معجم العين للخليل بن أحمد الفراهيدي (ت 170هـ)، وذلك برصده صور الضرورة الشعرية فيه، ثم دراستها وإخراجها في هيئة تبرز جهوده، الأمر الذي أصَّل لهذا الدرس عند واحد من أعظم علماء اللغة العربية، وقد توصل البحث إلى عدد من النتائج، مِن أهمها: وقَفَ البحث على 45 صورة من صور الضرورة الشعرية، انقسمت إلى ثلاثة أنواع، هي: الزيادة والنقص والتغيير، واندرج تحت نوعي (الزيادة) و(النقص) ثلاث صور من صور الضرورات، هي: الزيادة أو النقص في الحركة، ومِثل ذلك في الحرف والكلمة، واندرج تحت نوع (التغيير) ست صور، هي: تغيير حرف بحرف، وصيغة بصيغة، وكلمة بكلمة، وتغيير الجنس (تأنيث المذكر وتذكير المؤنث)، وتغيير الترتيب، وتغيير حكم بحكم. ووقف البحث على صور للضرورة لم يُشَر إليها فيما وصل إلينا من كتب متخصصة في الضرورات الشعرية.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية: </strong>الضرورة الشعرية، الخليل بن أحمد الفراهيدي، لغة الشعر.</p> محمد سعيد الحويطي (Mohammad Said Alhaweti) ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 183 215 إشكالية الاكتفاء بالمعاني الجزئية في القرآن الكريم (The Problem of Partial Meanings Sufficiency in the Holy Qur’an) http://journals.iium.edu.my/at-tajdid/index.php/Tajdid/article/view/421 <p><strong>&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp; &nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;</strong><strong>ملخص البحث</strong></p> <p>هذه الدراسة تُبَيِّنُ أن معاني القرآن الكريم مُقَسَّمَةٌ في سوره، وَمَنْثُورَةٌ في آياته بصورة منظمة وفائقة الضبط، وهذه المعاني منها ما هو جزئي، وما هو كلي، وهناك علاقات وطيدة تربط بينها على نحو يجعل أَخْذَ بعضها دون بعض خَطَأً تنتج عنه ــــ في الأغلب ــــ مفاهيم غير صحيحة، وَتُلْقِي الدراسةُ الضوءَ على الاتجاه الذي يتَبَنِّي المفاهيم المترتبة على المعاني الْجُزْئِيِّة، وَتُبَيِّنُ أنه قديم قِدَمَ نزول القرآن الكريم، حيث توجد له شواهد في التاريخ الإسلامي، كما يتم التعبير عنه في فكر الحركات التي تمارس العنف في واقعنا المعاصر، وَتَسْرِدُ الدراسة الأسباب التي تدفع إلى الاكتفاء بالمعاني الجزئية، وتؤكد على أن تَبَنِّي المفاهيم المترتبة على هذه المعاني يؤدي إلى التفرق في الدين.</p> <p><strong>الكلمات المفتاحية</strong>: القرآن، التفرق، المعنى، الجزئي، الكلي.</p> محمد عبد اللطف عبد العاطي Mohamed Abdellatif Abdelaati ##submission.copyrightStatement## 2017-12-25 2017-12-25 217 245